مخاوف من عودة الحرب في اليمن مع اقتراب انتهاء الهدنة

تسعى أطراف دولية ويمنية لتمديد فترة الهدنة، وضمان عدم تجديد الحرب في اليمن، بعد مضي مدة الـ 6 أشهر من الاتفاق على سريانها.

ورغم أن الهدنة كانت هشة وشهدت خروقاتٍ متبادلة، إلا أنها خففت من حدة الحرب على اليمنين الذين باتوا من خشية اندلاعها مجددًا.

والأسبوع الماضي، ختم مبعوث من الأمم المتحدة جولة لجميع الأطراف اليمنية، بهدف تمديد اتفاق التهدئة وتجديده.

وخلال الأيام الماضية، بدأت الأطراف اليمنية بالحشد والتجهز من خلال الاستعراضات العسكرية، ما خلق تخوفات محلية من انهيار اتفاق التهدئة بالكامل.

الجدير بالذكر، أن اتفاقية التهدئة تنهي رسميًا في تاريخ 2/10/2022م.

وتخلل الاتفاقية الوقف الكلي لإطلاق النار وتسيير رحلات من مطار صنعات، وإدخال مشتقات نفطية لميناء الحديدة.

وتطبقت معظم شروط التهدئة باستثناء بند فتح الطرقات في تعز ومحافظات يمينة أخرى.

مقترح التهدئة الجديد في اليمن

وبينت مصادر حكومية في اليمن بأن المبعوث الأممي قدم مقترح يشمل بنودا جديدة وهالي كتالي:

·        توسيع رحلات مطار صنعاء

·        زيادة عدد السفن الحاملة للوقود في ميناء الحديدة.

·        فتح طرقات مدينة تعز وبقية المحافظات اليمنية.

·        توحيد صرف الرواتب بجميع محافظات اليمن

·        توحيد الإيرادات في جميع أنحاء المين

·        تمديد التهدئة لـ 6 أشهر إضافية.

الحرب في اليمن

وقالت المصادر اليمنية، إن الحكومة تتدارس مقترحات الأمم المتحدة ولم تبلغها بردها حتى هذه اللحظة،.

اقرأ ايضا ..  وصية الشيخ القرضاوي الأخيرة قبيل وفاته

وأضافت أن “هذه المقترحات هي نفسها مقترحات التي طرحت قبل محادثات إعلان التمديد السابق للهدنة قبل شهرين ولم يتم تغييرها”.

بدوره حذر مبعوث الأمم المتحدة، من خطورة الأوضاع في اليمن، وقال إن “العودة إلى الحرب بات خطرًا حقيقيا يتهدد اليمنين”.

كما حذر المبعوث من أن اليمن بات تقف على متفرق طرق، وطالب المينيين إلى الاتفاق ومنح الشعب اليمني احتياجاته.

وأوضح أن السعودية تدعم جهود الأمم المتحدة، لإحلال التهدئة في اليمن، ورحب بتوصل لاتفاق وقف إطلاق نار شامل وتسوية كاملة.

ونظم المبعوث الأممي خلال الأيام الماضية جولة شملت السعودية وسلطنة عمان أيضًا,

والتقى المبعوث خلالها برئيس مجلس الرئاسي اليمني رشاد العلمي، ووفد من جماعة الحوثيين بقيادة محمد عبد السلام.

اقرأ المزيد: تحذير دولي من مخاطر ندرة المياه في اليمن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى