شحات صعقه شرطي بمسدس كهربائي حصل على تعويض بـ 100 مليون دولار

منحت هيئة محلفين فدرالية في مدينة أتلانتا، عاصمة ولاية جورجيا الأميركية، تعويضا السبت مقداره 100 مليون دولار لمتسول شحات سقط على الأرض وكسر رقبته بعد أن أطلق ضابط شرطة حزمة صاعقة عليه من مسدس كهربائي أثناء مطاردته له على الأقدام قبل 4 سنوات.

محامي المتسول المصعوق Jerry Blasingame البالغ حاليا 69 عاما، لخص معاناة موكله بقوله إنه يحتاج إلى رعاية على مدار الساعة “كلفتها مليون دولار سنويا، ومدين بأكثر من 14 مليونا تثبتها فواتير طبية حتى الآن” وفق تعبير المحامي Ven Johnson لهيئة محلفين وجدت أن الضابط Jon Grubbs استخدم قوة غير معقولة ضد البالغ وقتها 65 عاما، فقط لأنه كان في 10 يوليو 2018 يطلب نقودا من المارة والسائقين، كأي متسول آخر.

فيديو نسمع فيه رنين الصعقة

في تلك اللحظة وصل الضابط “غروبس” مع شرطي آخر ووجده يتحدث إلى أحد السائقين، فترجل من سيارة الدورية وطلب من “بلاسينغم” أن يتوقف، إلا أن المتسول “خشي مما لا يعرف كنهه، فغادر الشارع، وسريعا لحق به غروبس وبدأ يطارده، فقط لأنه كان يطلب من الناس مالا” بحسب ما لخص المحامي ما حدث، منهيا لهيئة المحلفين بأن “غروبس” صعق المتسول بحزمة كهربائية سبّبت له شللا أسفل الرقبة، وهي صعقة نسمع رنينها في بداية الفيديو المعروض أدناه، يليها سقوط “بلاسينغيم” مغميا عليه.

من طبيعة الرواية التي سمعتها هيئة المحلفين من المحامي، وجدت أن إدارة شرطة Atlanta ملزمة بدفع تعويضات مقدارها 60 مليون دولار للمتسول، إضافة إلى دفع الضابط الصاعق تعويضا مقداره 40 مليونا له أيضا، وفقا لما ألمت به “العربية.نت” مما بثته الوكالات، ومما ورد في الإعلام المحلي نقلا عن قناة WXIA-TV التلفزيونية المحلية بأتلنتا، كما عما ورد الأحد بصحيفة يومية مختصة بالمحاكم، هي Atlanta Journal-Constitution المحلية الصدور في أتلنتا.

اقرأ ايضا ..  مقتل صحافي مكسيكي بنيران مسلحين

وأشارت الصحيفة إلى أنه يجوز للقاضي Steve Jones تعديل حكم المحلفين، بعد أن حكم قبل بدء المداولات بأنهم قد يجدون أن الضابط “استخدم قوة مفرطة” ضد المتسول الذي لم يرتكب جريمة خطيرة قبل مطاردته، وأن الضابط “غروبس” لم يكن يخشى على سلامته “فيما لم تكن الظروف الملحة قاسية، بحيث تسمح له استخدام القوة ضد مسن كان بحالة هرب” وفقا لما كتب القاضي يوم الجمعة الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: