اعلان

حقيقة استقالة الدكتور محمود الزهار من عضوية المكتب السياسي لحماس

نفى مصدر مطلع في حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، الأنباء المتداولة بشأن استقالة عضو المكتب السياسي للحركة محمود الزهار، وسحب الحراسات والأمن من أمام منزله.

وقال المصدر  “إن الزهار لا يزال على رأس مهمامه في المكتب السياسي، ويرأس دائرة الثوابت في الحركة، ولم يقدم استقاله كما يدعي البعض”.

وأشار إلى أن كتاب الاستقالة موجه إلى د. أحمد بحر على اعتبار أنه رئيس مجلس الشورى، وفي حقيقة الأمر فإن رئيس مجلس شورى الحركة هو أسامة المزيني”.

وأكد المصدر أن من يقف خلف هذا الخبر هي جهات معادية، تسعى للنيل من شخص د. الزهار وتضحياته، ومن حركة حماس.

ودعا جميع وسائل الإعلام والنشطاء لتلقي أخبار الحركة من مصادرها الرسمية، وعدم الانجرار خلف الشائعات.

ومساء الاثنين، أدلى د. الزهار تصريحًا بصفته الحركية، بمناسبة ذكرى ثورة البراق وذكرى الاندحار الصهيوني عن قطاع غزة.

وأكد د. الزهار أن مسيرة الشهادة الممتدة في كل ربوع الوطن، القدس، غزة، جنين، نابلس، وأراضينا المحتلة عام 1948، هي الطريق لتحرير فلسطين وتحقيق حلم شعبنا بالتحرير والعودة.

ووجه التحية لشعبنا الثائر، وشهدائه، وأبطاله الذين يواجهون المحتل، في غزة والضفة والقدس.

وحيا الزهار أرواح شهداء ثورة البراق محمد جمجوم وفؤاد حجازي وعطا الزير، كما وجه التحية إلى أرواح شهداء شعبنا في العدوان (الإسرائيلي) الأخير، وشهداء نابلس وعلى رأسهم القائد الشهيد إبراهيم النابلسي.

اقرأ ايضا ..  41 قتيلا وعشرات الإصابات بحريق كنيسة أبو سيفين بالقاهرة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: