اعلان

طائرة مسيّرة للمقاومة الفلسطينية تخترق ليلا أجواء مستوطنات غلاف غزة

نجحت طائرة مسيّرة للمقاومة الفلسطينية في اختراق الأجواء الإسرائيلية ليل أول من أمس.
وأكدت وسائل عبرية أن هذه أول مرة يتم فيها الكشف عن اختراق “طائرة مسيّرة” خلال الليل آتية من قطاع غزة لأجواء مستوطنات الغلاف.
وذكرت هيئة البث الإسرائيلية أمس أن “طائرة مسيّرة آتية من غزة، اخترقت أجواء مستوطنات الغلاف الليلة قبل الماضية، دون توفر تفاصيل إضافية عن الحادثة”.
وتمتلك المقاومة منذ عام 2010 طائرات مسيّرة من عدة أنواع، أشركت بعضها في التصدي للعدوان على غزة عام 2014، من خلال ضرب أهداف إسرائيلية.
يشار إلى أن المقاومة الفلسطينية سيّرت مؤخرا العديد من الطائرات الاستطلاعية في أجواء مستوطنات غلاف غزة.
إلى ذلك من المقرر أن يعقد مجلس الأمن اليوم الثلاثاء، جلسة لمناقشة القضايا المتعلقة بالقضية الفلسطينية والوضع في الشرق الأوسط.
وقال مساعد وزير الخارجية للأمم المتحدة، عمر عوض الله، إن هذه الجلسة الدورية لمجلس الأمن ستحمل في طياتها مطالبات للمجلس بتحمل المسؤولية الكاملة تجاه حفظ الأمن والسلم الدوليين، وحماية الشعب الفلسطيني وحفظ حقوقه في ظل استمرار عمليات القتل والتهجير في الأراضي الفلسطينية. وأشار عوض الله خلال حديث لإذاعة صوت فلسطين، إلى أن قرارات مجلس الأمن ما زالت حبرا على ورق، ولم تطبق إلى الآن بسبب الفيتو الأمريكي، الذي يعمد إلى توفير الحماية والحصانة لإسرائيل من العقاب.
وطالب بتفعيل قرارات مجلس الأمن، وتطبيق القرار 2334 الذي صدر عن المجلس في 23 كانون الأول/ ديسمبر 2016، وينص على مطالبة إسرائيل بوقف الاستيطان في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، وعدم شرعية إنشاء المستوطنات في الأرض المحتلة منذ عام 1967.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: