اتهام قاض كبير بقتل زوجته المذيعة شيماء وتشويهها بمصر

جدل واسع شهدته مواقع التواصل بمصر إثر الإعلان عن مقتل مذيعة أبلغ زوجها عن اختفائها منذ أيام، لكن النيابة المصرية اتهمت الزوج الذي يعمل قاضيا بارتكاب الجريمة.

ولم يكن منصب الزوج أيمن حجاج -الذي كان نائب رئيس مجلس الدولة (المحكمة الإدارية المصرية) ووكيل نادي قضاة المجلس- السبب الوحيد وراء الاهتمام الكبير بالحادث، ولكن أيضا كانت بشاعته سببا لذلك الاهتمام.

فوفقا لتقارير صحفية، قتل الزوج المذيعةَ شيماء جمال بالضرب على الرأس والخنق، قبل أن يقوم باستخدام الأحماض في تشويه الوجه والجزء العلوي من الجسد، لإخفاء ملامحها حتى لا يتم التعرف إليها، ودفنها داخل الفيلا التي شهدت الواقعة.

وذكرت صحيفة “الشروق” المصرية أنها حصلت على صور للحظة العثور على جثمان المذيعة، لكنها تمتنع عن نشرها لفظاعتها، واحتراما لميثاق الشرف الإعلامي، موضحة أن جثة المذيعة تعرضت للتشويه والتمثيل المتعمد، الذي أدى لإخفاء ملامحها تماما، حيث تم حرق رأسها وأجزاء أخرى من جسدها بمادة كاوية، وقد قال الشاهد المبلّغ إنها عبارة عن ماء نار.

اقرأ ايضا ..  الاحتلال يهدم منزليْ أسيرين فلسطينيين في الضفة الغربية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: