اعلان

روسيا تقترب من السيطرة الكاملة على لوغانسك وتوافق أوروبي على وقف الاعتماد على نفطها

واصلت القوات الروسية تقدمها في دونباس شرقي أوكرانيا، واقتربت من السيطرة الكاملة على إقليم لوغانسك، في حين فرضت أوروبا حزمة سادسة من العقوبات على روسيا، تشمل خفض واردات الدول الأوروبية من النفط الروسي بنسبة 90% بحلول نهاية العام الجاري.

وفي أحدث التطورات الميدانية، قال المتحدث باسم الحرس الوطني الأوكراني إن القوات الأوكرانية تخوض حرب شوارع َ ضارية مع القوات الروسية في مدينة سيفيرودونتسك بمقاطعة لوغانسك شرقي البلاد.

كما قالت قيادة الأركان الأوكرانية إن القوات الروسية تركز هجماتها على مدينة سيفيرودونيتسك في محاولة للسيطرة عليها، وإن القوات المدافعة تواصل صدها.

وبينما عززت القوات الأوكرانية مواقعها بالآليات والجنود، واصل الجيش الروسي قصفه وهجماته على باخموت التي تعد القاعدة الخلفية واللوجستية لسيفيرودنيتسك

وقال الجيش الأوكراني إنه صد 8 هجمات روسية خلال الساعات الـ24 ساعة الماضية على محاور مختلفة في مقاطعتي لوغانسك ودونيتسك.

يسيطر على 70%

وفي مقابلة مع الجزيرة، قال حاكم مقاطعة لوغانسك سيرغي غايداي إن الجانب الروسي يسيطر على 70% من المنطقة تقريبا، وإن الوضع صعب للغاية، مشيرا إلى حاجة القوات الأوكرانية لمزيد من الأسلحة لوقف ما سماه العدوان الروسي.

وأضاف غايداي أنه لا يستطيع إجلاء المدنيين حاليا بسبب إطلاق النار من قبل الجانب الروسي بالمدافع الثقيلة.

في غضون ذلك، قُتل 3 مدنيين وجُرح 6 على الأقل في قصف صاروخي استهدف مدينة سلوفيانسك شمالي مقاطعة دونيتسك

وبحسب السلطات المحلية، فإن القصف ألحق أضرارا في 7 مبان سكنية ومدرسة. وكانت أطراف مدينة سلوفيانسك وضواحيها قد شهدت قصفا خلال الأيام الماضية.

وفي الشأن ذاته، قالت الاستخبارات العسكرية البريطانية إن من المرجح أن تسيطر عناصر الوحدات الجنوبية التابعة للقوات الروسية على محور لوغانسك-أوبلاست، لكن تقدمها لا يزال بطيئا.

اقرأ ايضا ..  موقع بريطاني: المقاومة حلال على أوكرانيا وحرام على غزة

وأضافت أنه من المحتمل أن الطرق المؤدية إلى المنطقة لا تزال تحت سيطرة القوات الأوكرانية.

وأكدت الاستخبارات البريطانية أن الوحدات الجنوبية لقوات روسيا تمكنها من التوغل داخل أي موقع في الأراضي الأوكرانية

هذا قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن بلاده تمد كييف بالأسلحة لدعم موقفها التفاوضي مستقبلا. وهو موقف اعتبره المتحدث باسم الكريملين ديمتري بيسكوف بمثابة صب للزيت على النار.
من جانبه قال مستشار الرئيس الروسي إن الحرب ستنتهي عندما تحقق جميع الأهداف التي وضعها الرئيس فلاديمير بوتين

وضع خيرسون

من جانب آخر، نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن نائب رئيس الإدارة العسكرية لمنطقة خيرسون الموالي لروسيا قوله إن الإدارة ستبدأ قريبا في إجراءات الانضمام الكامل لروسيا.

في هذه الأثناء، تواصل القوات الأوكرانية تعزيز مواقعها عند جبهة الجنوب، لا سيما بين مقاطعتي خيرسون وميكولايف، حيث تتحصن في خنادق للاحتماء من القصف المتواصل على المنطقة ذات الطبيعة السهلية المفتوحة

كما نشرت وزارة الدفاع الروسية صورا ليلية لأطقم منظومة راجمات الصواريخ “غراد” أثناء تنفيذها ما سمته عملية خاصة بتدمير مواقع للقوات الأوكرانية، ولم تحدد الوزارة المنطقة التي تم فيها استهداف تلك المواقع الأوكرانية.

وقالت الوزارة أيضا إن قواتها أسقطت مقاتلة أوكرانية من طراز سوخوي-25 في محافظة نيكولايف، إضافة إلى 23 قطعة من العتاد والآليات العسكرية الأوكرانية

محاكمة جنديين

في المقابل، عاقبت محكمة أوكرانية جنديين روسيين أسيرين بالسجن 11 عاما ونصف العام بتهمة قصف بلدة في شرقي أوكرانيا، في ثاني حكم في قضية جرائم حرب

واستمع الجنديان ألكسندر بوبيكين وألكسندر إيفانوف إلى الحكم وقوفا في قفص اتهام بمحكمة كوتيليفسكا الجزئية وسط أوكرانيا.

وكان الجنديان اعترفا في الأسبوع الماضي بأنهما كانا ضمن وحدة مدفعية أطلقت قذائف على أهداف في منطقة خاركيف الأوكرانية من منطقة بيلغورود في روسيا. وقال الادعاء إن القصف دمر منشأة تعليمية في بلدة ديرهاتشي لكن لم يوقع ضحايا.

اقرأ ايضا ..  طهران ترفض اتهامها بمحاولة اغتيال بولتون

هذا وأعلنت المدعية العامة الأوكرانية إيرينا فينيديكتوفا أنها حددت هويات أكثر من 600 روسي مشتبه في ارتكابهم جرائم حرب، وأنها بدأت بالفعل في محاكمة 80 منهم.

وفي السياق، قال المتحدث باسم الوزارة إيغور كوناشينكوف إن القوات العسكرية عثرت في مصنع آزوفستال في ماريوبول على أكثر من 150 جثة لعسكريين أوكرانيين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: